هولندا .. عدم تطبيق قانون إلزامية التعليم في مدينة روتردام للحد من انتشار فيروس كورونا

هاشتاغ هولندا ... كثير من العائلات لا تريد ارسال أولادها للمدرسة بسبب الخوف من انتشار عدوى الاصابة بفيروس كورونا. حيث سيتم عدم تطبيق قانون إلزامية التعليم في الأسبوعين المقبلين.

وقالت شبكة "راينمود" الإعلامية الهولندية عبر موقعها الإلكتروني، أن عمدة روتردام "أحمد أبوطالب" يريد التعامل بمرونة مع قانون التعليم الإلزامي خلال الأسبوعين القادمين. 

ووفقاً لشبكة "راينمود" فإن العمدة "أبو طالب" يرى أن هناك تناقضات واضحة في الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الهولندية لمواجهات تحديات انتشار فيروس كورونا.

يقول أبو طالب: "ترك مجلس الوزراء مراكز رعاية الأطفال والمدارس الابتدائية والثانوية مفتوحة وفي نفس الوقت يقول مجلس الوزراء: عليكم الحد من استخدام وسائل النقل العام، لكننا نعلم أن أغلب طلاب المدارس الثانوية يذهبون دائماً إلى المدرسة بوسائل النقل العام". " حيث يعتمد معظم الطلاب على الحافلة والترام أو المترو". 

وأضاف أبو طالب : "بالنسبة لمدينة روتردام، قلت على الأقل أننا لن نطبق قانون التعليم الإلزامي في الأسبوعين المقبلين، بالنسبة لي، لن نكون صارمين في تطبيق هذا القانون لأنه الوقت غير مناسب لذلك". 

واكد أبو طالب، وجود قدرة كافية في العناية المركزة في مدينة روتردام. حيث عمل مستشفى "ماس_ستاد" Maasstad على توسيع عدد أسرة العناية يوم أمس الخميس. 

يقول العمدة أبو طالب : "أتوقع أن تكون مشفى "آرسموس_إمسي" Erasmus MC قادرة أيضاً على زيادة عدد الأسرة. 

ويضيف ابو طالب " كما أنه يوجد مرافق للأشخاص الذين يجب أن يخضعوا للحجر الصحي، ولكن ليس لديهم منازلهم الخاصة في هولندا. خاصة الأشخاص القادمين من أوروبا الشرقية الذين يحتاجون للمنامة أو سائقي الشاحنات الذين يمرون بمنطقتنا".

"ويؤخذ في الاعتبار نقل أسرة المستشفيات إلى دور رعاية المسنين في المدينة، من أجل توفير المزيد من الأماكن للرعاية العاجلة". وفقاً لما أكده عمدة روتردام احمد ابو طالب.

هولندا .. عدم تطبيق قانون إلزامية التعليم في مدينة روتردام للحد من انتشار فيروس كورونا

هاشتاغ هولندا 
المصدر: Rijnmond

google-playkhamsatmostaqltradent