رئيس الوزراء الهولندي " روتا" انتشار كوورنا في هولندا قد وصل لمرحلة خطرة

هاشتاغ هولندا... رئيس الوزراء الهولندي مارك روتا خلال مؤتمر صحفي عقده برفقة وزير الصحة مساء اليوم الخميس للحديث عن انتشار كوورنا في هولندا يؤكد ان انتشار الفيروس قد وصل لمرحلة خطرة.


وقال روتا : "الفيروس ينتشر بخطوات خطيرة، والأرقام لا تكذب. لقد زاد عدد الإصابات منذ أسابيع قليلة ونخاطر بهدر المكتسبات التي حققناها".


وفي اشارة الى امكانية اغلاق البلاد مرة ثانية لمح روتا أن هذا الأمر بقدر التزام الناس بالتدابير وقال " اغلاق البلاد مجدداً لا يجب أن يحصل ، ولكن هذا لا يحدث من تلقاء نفسه ".


وطالب رئيس الوزراء بالحفاظ على مسافة متر و نصف و الابتعاد عن كبار السن و من لديهم مشاكل صحية. 


ووجه "روتا" نداء للشباب دعاهم بعدم الاقتراب من كبار السن، وقال روتا: "أناشد الشباب بشكل خاص الذين يعرفون أنهم قد اتصلوا مؤخرا بالكثير من الناس: لا تقتربوا من كبار السن. لا يجب أن تخاطروا بذلك."


وأضاف روتا: "من المهم أن ندرك أن جزءا كبيرا من انتقال العدوى يحصل في المنزل. على سبيل المثال في أعياد الميلاد أو حفلات العشاء مع الأصدقاء". 


ووصف روتا الفيروس بالضيف غير المدعو الذي يأتي مع هذه الأنواع من المواعيد، حيث يصيب الأسرة والأصدقاء. ويقول إن ارتفاع الإصابات ترجع جزئياً إلى قرب الناس من بعضهم البعض.


وأشار روتا أن فيروس كورونا لم ينته بعد. وقال: "ليست مزحة، ومن الغباء للغاية التظاهر بذلك لذا يجب الإلتزام بالقواعد". 


البقاء في المنزل لمدة أسبوعين عند العودة من منطقة الخطر.

ومن جانبه قال الوزير دي_يونغ يجب المسافرين القادمين من المناطق المصنفة عالية الخطورة أن يبقوا في منازلهم لمدة أسبوعين عند عودتهم. واستناداً إلى بيانات المسافرين، سوف يتواصل الفريق الوطني التابع لخدمات الصحة المحلية "خي_خي_دي" بالمسافرين للتحقق مما إذا كانوا يلتزمون بالحجر الصحي.


في نهاية الأسبوع المقبل، تأمل الحكومة الهولندية في إقامة ممر تجريبي في مطار سخيبول، ولاحقا في مطارات أخرى. لإجراء اختبارات كورونا عند البوابات حيث يعود المسافرون من البلدان التي تم تصنيفها ضمن اللون البرتقالي، للتأكد من أنهم لم يجلبوا كورونا في حقيبتهم على حد وصف الوزير.


هاشتاغ هولندا
google-playkhamsatmostaqltradent