الأقوى منذ 10 أعوام.. العاصفة دارسي تجمد هولندا

خبراء الأرصاد الجوية العاصفة الثلجية التي شهدتها هولندا هي الأقوى منذ ما يقارب عشر سنوات.

واجتاحت الثلوج هولندا في ظل استمرار درجات الحرارة بالإنخفاض دون الصفر لأكثر من أسبوع. وقد غطت الثلوج القوارب و البحيرات وتجمدت الكثير من الأنهار في جميع انحاء البلاد.

وأغلقت السلطات الهولندية جميع مراكز اختبارات فيروس كورونا بسبب أحوال الطقس. وتعطلت حركة النقل، وتوقفت خطوط القطارات التي تربط هولندا مع ألمانيا، حيث غطت الثلوج المناطق الشمالية.

ورفع مستوى التحذير بسبب الطقس السيء طيلة يوم الأحد في هولندا، بالتزامن مع وصول سرعة الرياح إلى 90 كلم في الساعة.

وتسبب سقوط الثلوج بغزارة طوال اليوم في ازدحام الطرقات، ونصح الناس بتجنب السفر.

وأغلق مطار أيندهوفن، وحوّلت الرحلات القادمة إليه وجهتها إلى ألمانيا. وتلقى المسافرون في مطار سخيبول في أمستردام، تحذيراً باحتمال تأخير رحلاتهم.

وقال الموقع الهولندي "فيير" للأرصاد الجوية إنها أوّل عاصفة ثلجية منذ وقت طويل، فآخر واحدة شهدتها هولندا كانت في كانون الثاني/يناير عام 2010.

وبلغت نسبة ارتفاع الثلوج من 5 إلى 10 سم في معظم أنحاء البلاد بحلول بعد ظهر يوم الأحد. وأفادت تقارير في بعض المناطق عن تجاوز ارتفاع الثلوج 30 سم.

ومن المتوقع أن تظل درجات الحرارة دون الصفر خلال هذا الأسبوع في هولندا. وقد وصلت درجات الحرارة إلى دون 14 تحت الصفر في عدة مناطق من هولندا.

"الليلة الماضية كانت درجات الحرارة -10 وفي بعض الأماكن حتى -14.

اليوم الجو صاف ومشمس مع استمرار درجات التجمد. وسوف تبلغ درجات حرارة -4 في الشرق وحوالي درجةواحدة في الغرب .. "

وتشير آخر توقعات الطقس أن هذا الأسبوع كان فرصة قد تكون الأخيرة للتزلج ولكن في الأسبوع القادم ستبدأ طبقات الثلج و الجليد بالذوبان.

شاهد فيديو بعدسة هاشتاغ هولندا للثلوج المتساقطة




google-playkhamsatmostaqltradent