بلجيكا تفرض تقديم شهادة اختبار فيروس كورونا سلبية لدخول البلاد

إلزام أي شخص يريد دخول بلجيكا إظهار بيان اختبار سلبي وسوف يشمل هذا الإجراء الهولنديين

قررت اللجنة الاستشارية البلجيكية تشديد الإجراءات لدخول البلاد ومغادرتها، حيث يتعين على القادمين إلى بلجيكا سواء كان مواطن بلجيكي أو مقيم أو أجنبي تقديم نتيجة اختبار فيروس كورونا سلبية قبل السماح له بالدخول.

وقالت شبكة "أر_تي_إل" نيوز الهولندية بأنه سيتوجب على الهولنديين الذين يرغبون في الذهاب إلى بلجيكا هذه الأيام، إثبات أنهم أجروا مؤخراً اختبار سلبي للاصابة بفيروس كورونا، و خلاف ذلك لن يسمح لهم بدخول بلجيكا. وسيتم إستثناء البلجيكيين الذين يسافرون إلى الخارج للعمل، وكذلك الأجانب الذين يدخلون بلجيكا لأسباب تتعلق بالعمل.

بالإضافة إلى ذلك، سيُطلب من المسافرين العائدين من مناطق حمراء – والتي هي حاليا تشمل جميع أنحاء أوروبا تقريبا – الدخول في الحجر الصحي (سبعة أيام) تنتهي بإختبار كورونا سلبي.

أيضاً سوف يتم استثناء الأشخاص الذين يسافرون إلى الخارج للعمل والأجانب القادمين إلى بلجيكا للعمل من الخضوع للحجر الصحي الإجباري. 

وتم الإعلان رسمياَ عن هذا القرار من قبل الحكومة البلجيكية الليلة الماضية، وأكد رئيس الوزراء البلجيكي إنه يخشى تدفق أعداد كبيرة من هولندا بقصد التسوق في بلجيكا خاصة أن معظم المتاجر في هولندا اضطرت إلى إغلاق أبوابها عقب إعلان الحكومة الهولندية الإغلاق الصارم منذ أيام.

والأمر كذلك بالنسبة للألمان حيث تم الإعلان عن إغلاق المتاجر غير الضرورية في ألمانيا، بحيث يُسمح فقط للمتاجر الضرورية والصيليات والبنوك بالبقاء مفتوحة.

حيث أصبحت بلجيكا مقصد الدول المجاورة خاصة للتسوق يوم الأحد عطلة نهاية هذا الأسبوع.

وطلب رئيس بلدية لييج ، ويلي ديميير، من المقيمين في هولندا وألمانيا عدم المجيء بعد قرار إغلاق المتاجر غير الأساسية بسبب زيادة الإصابات بكوفيد-19 في هولندا وألمانيا.

الخوف من قدوم مواطنين هولنديين أو ألمان إلى بلجيكا مع العلم أن العكس حدث عندما قررت بلجيكا إغلاق المتاجر غير الضرورية في نوفمبر الماضي عبر عنه عالم الفيروسات البلجيكي  ستيفن فان جوشت.

وحذر عالم الفيروسات البلجيكي ستيفن فان جوشت الهولنديين من عبور الحدود البلجيكية من أجل التسوق غير الضروري عقب إعلان السلطات الهولندية فرض إغلاق صارم جديد للسيطرة على إنتشار فيروس كورونا على أراضيها.

وحث فان جوشت الناس أن يقصدوا المتاجر المحلية القريبة من أماكن إقامتهم، أو الشراء عبر الإنترنت، وأشار أن الأشخاص هم من ينشرون فيروس كورونا.

وأعرب فان جوشت عن قلقه إزاء ارتفاع أرقام الإصابات بفيروس كورونا في هولندا. حيث تتزايد عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في هولندا، بمعدل 10 آلاف إصابة جديدة يوميا.

وأكد رئيس الوزراء البلجيكي دي كرو خلال مؤتمره الصحفي أن بلاده قد تكون بالفعل تواجه الموجة الثالثة لجائحة كورونا وأضاف: "لكن لا يزال بإمكاننا تجنب ذلك، سلوكنا يحدد كل شيء".

ودعا البلجيكيين إلى عدم السفر، مُشيراً إلى أن الوضع في كثير من البلدان أسوأ مما هو عليه في بلجيكا.

علاوة على ذلك، سيبقى حظر التجول في مقاطعة فلاندرز عند منتصف الليل، ولن يتم تقديمه لمطابقة حظر التجول في بروكسل ووالونيا والمحدد عن الساعة 10 مساءً. 

بلجيكا تفرض تقديم شهادة اختبار فيروس كورونا سلبية لدخول البلاد

هاشتاغ هولندا



google-playkhamsatmostaqltradent